آخر الأخبار

وزارة التموين .. الطريق إلى غينتس

انتظر .. وينتظر المواطن السوري كل مساء نشرة الأخبار التي قد تأتي بخبر يفرح قلوب السوريين بمستوى معيشي أفضل .. انتظر وينتظر المواطن السوري خبراً قد يصدر من وزارة ما أو مدير ما يعبر فيه حضرة المسؤول أنه يشعر بفقر الموطن ومعاناته بعد ان اصبح تحت خط الفقر .

ومن هنا انطلقت وزارة التموين بخبر مفاده البدء بتجربة  " الخبز الصغير "  في بعض الأفران والتي قد تعمم على كل سورية لاحقا .. إنه إنجاز عظيم ؟ يسجل لوزارة التموين قد يحط بها في سجل غينتس للأرقام القياسية في إجبار المواطن السوري على الإكتفاء بما تمليه عليه الوزارة .. ؟

ومن هنا يتساءل متابعون ماهذا الإنجاز العظيم لوزارة التموين وما الفائدة منه , أليس الأجدر بالوزارة ومديرياتها متابعة وضع الخبز ونوعيته ووزنه بدلا من أمور كهذه تزيد من توتر المواطن السوري وإحباطه , فنوعية الخبز مازالت سيئة , ووزن الربطة يصل في حده الأقصى بين 900 غ  إلى 1000 غ بدلا من 1300غ , وسعر الربطة كل على هواه , فإذا ما حسب وزن الربطة الذي يصل للمستهل فيكون عمليا المواطن يدفع 75 ليرة ثمنا للربطة وليس 55 او 60 ليرة , ونجد وزارة التموين بين الحين والحين تقول للمواطن نحن ندعم الخبز ونعطيه بأقل من ثمنه وتسكت المواطن بهذه الكلمات { يعني كول وسكوت وسكر ؟ }

عزرا وزارة التموين إذا كنتم حقا مع المواطن السوري فالأجدر بكم متابعة وضع الأسواق وغلاء الأسعار الغير مبرر , فكيلو البصل وصل إلى 400 ليرة والبطاطا 500 ليرة والبندورة 500 ليرة وغيرها الكثير من المواد الأساسية التي يحتاجها مواطننا المعتر , إن كنتم مع المواطن حقا اجعلوا خيرات بلادنا لنا وليست لجيراننا, ؟

يقول أحد فقراء بلادي أتمنى لو يأخذ المسؤول دور المواطن العادي لشهر واحد فقط , ولينتظر بطابور الغاز , وليعاني برد الشتاء بلا مازوت , وليأكل الخبز السيئ الصنع , لينتظر في عجقة السير ويصعد في باص يوضع فيه { 100 شخص كالمخلل  } ليمشي مع اولاده في السوق ولا يستطيع شراء لعبة لولده أو بسكوتة يشتهيها , ليعيش شهرا واحدا على راتبه فقط ربما حينها سيشعر أنَّ في بلادي شعب يعاني , شعب وقف مع سوريته خلال سنوات الازمة والحرب الكونية التي شنت على سورية وتحمل كل شيئ لأجل سورية ومن منطلق محبته لسورية صبر على كل شيئ , ربما حينها حضرة المسؤول ستدرك قيمة المحبة , وقيمة العمل على العطاء ,

       عزرا وزارة التموين وكفى ؟ { ومبارك لك موسوعة غينتس برغيف صغير } .

 

                             حمص : أندريه ديب

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *