آخر الأخبار

برق الشجون

يجتاحني

برق  الشجون

بلون البدر

بهي الذكريات

كحقل فراشة

وجناح عصفور

وريش يمامة

تهفو على شفق الشراع

خلف ذاكرة هذا  المساء

تذوب  اوجاع  البعاد

بعناق  الطيف ..واليراع

ماذا يكون لو  ان  الله يحدث  معجزة

وتحضر  الا ن   .. أ نت

واغفو

على وتر يحن     ..   أ نا

و و سادة

وسرير

وقليل متاع

والأمل  يومض

بين  اتراب  الحروف

والكلام اللماع…

ممسكا  بزمام  قلبي

كي  الملم ما تناثر  بين أروقة الوداع

ما  أجمل  اللحظات  تعبرها الهمسات

ك  أنشودة  الطفولة في  اليراع

                     أنا عشقت

الحياة

والشمس

والنخيل

والأعناب

وأتجرع كأس الصبابة مترعة

     ها ئمة بك أنا

حتى  النخاع

  أقبض

على قبضة الأثر  الذكرى

على قبضة

من ضياع

لتصير  أيامي

            إشتياقا ويجيء

               ليل  الحلم

 بسنا  الامر  المطاع

نجاح العرنجي

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *