آخر الأخبار

تاريخ رمزي الانتخابات الرئاسية الجزائرية …يصادق عيد الاستقلال والشباب

الجزائر


أعلنت الرئاسة الجزائرية الأربعاء الماضي في بيان أن تاريخ 4 يوليو تموز المقبل سيكون موعد الانتخابات الرئاسية، والتي كانت مقررة في 18 أبريل/نيسان قبل أن يتم إلغاؤها ، وتضمن بيان الرئاسة الذي نشرته وسائل الإعلام الرسمية بتاريخ 11 من أبريل نيسان 2019 ، إمضاء رئيس الدولة عبد القادر بن صالح لمرسوم رئاسي تضمن استدعاء الهيئة الناخبة للانتخابات الرئاسية المقررة يوم الخميس الرابع من يوليو تموز 2019

وكان بن صالح قد تعهد في أول خطاب له مباشرة بعد توليه منصب رئيس الدولة بتنظيم الانتخابات في غضون 90 يوما ابتداء من التاسع من أبريل نيسان وتسليم السلطة للرئيس المنتخب ديمقراطيا ، والرابع من يوليو/تموز يوافق آخر يوم خميس قبل انقضاء أجل التسعين يوما التي حددها الدستور. وجرت العادة أن تجري كل الانتخابات في الجزائر يوم خميس

وفي الأربعاء حذر رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح من حصول “فراغ دستوري” في الجزائر، معتبرا أنه من غير المعقول تسيير المرحلة الانتقالية، خارج المؤسسات، ومؤكدا أنه سيسهر على شفافية مرحلة التحضير للانتخابات الرئاسية المفترضة في غضون ثلاثة أشهر ، وأوضح الرجل القوي في الدولة منذ استقالة عبد العزيز بوتفليقة في الثاني من أبريل/نيسان تحت ضغط الشارع ودعم الجيش، أن هدف هذه الأطراف “الدفع بالبلاد إلى الفراغ الدستوري وهدم مؤسسات الدولة

يحدث هذا في الوقت الذي لازالت فيه الحشود الشعبية ، تزحف نحو مركز العاصمة في مسيرات لا تنقطع ، منادية تغييرات أعمق من هذا ، وأهمها رحيل رئيس الدولة الحالي الذي يقود المرحلة الانتقالية ، إضافة إلى ضمانات واضحة بخصوص إجراء الانتخابات ، ويرون في إجراء الانتخابات بهذه السرعة ستفرز رئيس ضعيف في الاستحقاق القادم .

مكتب الجزائر – ابوطارق الجزائري

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *