آخر الأخبار

حمص تحيي تراثها في خميس الحلاوة


أقام مجلس مدينة حمص حفل فني كبير في الحمام التاريخي الأثري وذلك يوم الخميس 18 نيسان 2019 في مدينة حمص القديمة وتحت رعاية أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي وذلك احتفاء بعيد الجلاء وتدشين إيصال التغذية الكهربائية لأسواق حمص القديمة وافتتاح سوق الحلاوة التراثي الحمصي بمناسبة عيد خميس الحلاوة

 – بدأ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت اجلالاً لا رواح الشهداء وقام الجميع بالسير مع مشاركة فرقة العراضة من مدخل السوق المسقوف وصولا إلى حمام حمص التاريخي

– وفي كلمة ألقاها رئيس فرع حمص لإتحاد الكتاب العرب والباحث التاريخي الدكتور عبد الرحمن البيطار حول هذه المناسبة وجه فيها تحية سلام ومحبة للجميع مبينا أن هذا الاحتفال أتى ضمن عدة مناسبات وطنية واجتماعية وهي ذكرى يوم الجلاء وخميس الحلاوة وافتتاح الحمام الحمصي التاريخي الذي هو من أهم المعالم الحضارية في حمص متمثلا بفن العمران وجميع العلوم الهندسية.

– وكان لنفحات القلم عدة لقاءات مع عدد من المشاركين والقائمين على هذا الاحتفال:

– حيث أشار رئيس مجلس مدينة حمص عبد الله البواب عبر نفحات القلم إلى المجهود الكبير الذي تم تقديمه للأسواق وايصال الكهرباء إليها وإعادة الحركة التجارية للمدينة وتشجيع الناس للعودة، وأضاف أنه سيتم ترميم الشوارع المؤدية لسوق الناعورة والأرصفة والطرق.

– وبدوره بيّن مدير سياحة حمص أحمد عكاش أهمية عودة الكهرباء الى السوق وفرحة كبيرة بإعادة الحمام التراثي الى مدينة حمص، وأن أسباب تنشيط السوق الأثري هو عودة السياحة والاقتصاد لمركز المدينة.

– بدوره رئيس دائرة العلاقات العامة ولجان أحياء مدينة حمص مروان مرعي أشار عبر نفحات القلم الى أننا عشنا أفراح أمتنا بمناسبات عديدة وأهمها انتصارات الجيش العربي السوري، وعيد الجلاء والأيام التراثية الحمصية وخميس الحلاوة وإنارة السوق، وهذا دلّ على أن حمص وسورية تعافت بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد.

– وبدورها أشارت عضو المكتب التنفيذي لمجلس مدينة حمص ورئيسة لجنة الثقافة والسياحة والآثار المهندسة لوريس سلوم عبر نفحات القلم الى قيام هذه الفعالية بمناسبة عيد الجلاء عن أرض سورية وعودة الحياة الى سوق المدينة القديمة وإنارته، ويوم خميس الحلاوة الذي يتم فيه توزيع الحلاوة الحمصية بكل أنواعها. والهدف هو عودة جميع الناس رغم الدمار بقوة وإيمان وإصرار على أننا موجودون.

– وفي لقاء مع صاحب الحمام التراثي الحمصي عبد المولى المصري أشار الى الفرحة الكبيرة بهذه الفعالية بافتتاح الحمام وإعادة إحيائه من جديد.

– وبيّن عضو لجنة حي في السوق راجح رجوب الى مساعدة لجان الأحياء للمواطنين بالأمور الإدارية وغيرها لخدمة الجميع.

– تم خلال الاحتفال تقديم الهدايا التذكارية إلى:

– أمين فرع الحزب قدمها له السيد جورج ذكي الأخرس.

– رئيس مجلس مدينة حمص عبد الله البواب قدمها له الأستاذ صلاح الرئيس.

– رئيس غرفة تجارة حمص الدكتور عبد الناصر شيخ فتوح قدمها السيد علي نوح.

– مدير شركة كهرباء حمص مصلح الحسن قدمها بدر العجي.

– شهادة تقدير الى رئيس لجنة أسواق المدينة قري سحلول قدّمت من مجلس مدينة حمص.

– درع تذكاري الى قائد الشرطة اللواء عبد الحكيم وردة.

–  هذا وقدمت فرقة أفراح حمص العدية عراضة حمصية بالسيف والترس والزفّة بإدارة أبو روحي.

– ونشير الى أنه تم استبدال اسم الحمام العثماني الى اسم حمام حمص التراثي بقرار سياسي لإنهاء أي ذكر للعثمانيين.

– حضر الاحتفال أمين فرع الحزب، وقائد الشرطة في حمص اللواء عبد الحكيم وردة، وأعضاء من مجلس الشعب ورئيس مجلس مدينة حمص وأعضاء المكتب التنفيذي، وأعضاء مجلس المدينة، ورئيس غرفة تجارة حمص الدكتور عبد الناصر شيخ فتوح ، ومدير شركة كهرباء حمص المهندس مصلح الحسن  وقيادات الشعب الحزبية وعدد من السادة في الحزب والدولة، وغرفة تجارة حمص ولجان الأحياء وعدد كبير من أهالي مدينة حمص.

                   مكتب حمص والمنطقة الوسطى

                     سلوى شبوع – أندريه ديب

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *