آخر الأخبار

المراة تريد…

MUJER QUISIERA

Mujer

Quisiera escribir, beso a beso

mil versos en tu piel

y llenar caricia a caricia

de deseos prohibidos tu alma;

Que los destellos sin fin

de una estrella en agonía

llenen tu vientre

de la felicidad perdida.

Quiero que me sientas,

como la playa al mar

suave y poderoso,

que al tocar tus orillas

tiembles de pasión.

Y al llenar tus entrañas

sentirme victorioso

y que tú te sientas plena

por años prohibidos de este gozo.

Quiero que en ese instante

de conjunción completa,

de susurros, llantos, risas, gemidos

y cuerpos enredados

me mires, un instante

y me digas

¡!por años te he amado¡¡

Y yo sentirte, sutil y fina

pero de terciopelo encendida,

y en el ocaso de un orgasmo

sentir a la Luna escondida,

entre tu piel y la mía.

Autor- Emiliano Pintos

المراة تريد…

امراة…

اريد ان اكتب, قبلة لتقبيل

الف ايات على جلدك

واعملي مداعبة للماعبه

من الرغبات حرم روحك ؛

تلك ومضات لا نهاية لها

من نجم في العذاب

املا بطنك.

من السعادة المفقودة.

انا اريد منك ان تشعر بي,

مثل الشاطئ الى البحر.

ناعم وقوي,

ذلك عن طريق لمس الشواطئ الخاصة بك

ترتعش من العاطفة.

وان تملا احشاءك

اشعر بال منتصر

وانك تشعر بالشبع

لمدة سنوات ممنوعة من هذه الفرحة.

اريد ذلك في تلك اللحظة

بالتزامن الكامل,

من همسات, بكاء, ضحك, اهات

والجثث المتشابكة

انظر الي, لحظة…

و قل لي…

منذ سنوات كنت احبك.

وانا اشعر, خفية وبخير

ولكن المخملية على,

وفي غروب الشمس من هزة الجماع.

اشعر بالقمر الخفي,

بين بشرتك ومنج.

المؤلف – ايميليانو بينتو

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *