آخر الأخبار

البنزين في حمص .. حلحلة في المدينة وازدحام في الأرياف


ازدحام على محطات الوقود .. معاناة .. انتظار يطول ل 15 ساعة أحيانا وربما يصل ليوم كامل ليتمكن المواطن من تعبئة 20 لتر بنزين كل 5 أيام .. وطال الإنتظار وطال الصبر إلى أن ظهر وزير النفط على شاشات التلفزة معلنا حلحلة للوضع ولكن ؟؟ مع زيادة في السعر على أي كمية تتجاوز ال 100 لتر شهريا ؟

  • ومع انطلاقة هذه الحلحلة في أزمة البنزين رصدت نفحات القلم الحركة على محطات الوقود في حمص المدينة وفي ريف حمص الغربي { الحواش و الناصرة  و عناز } يوم الخميس 2 أيار 2019 والتقت مع عدد من المواطنين :
  • علاء الحاج خالد من مدينة  حمص بين أن وضع البنزين وتوفره أصبح أفضل من خلال توفر المادة وتوزيعها على عدد أكبر من الكازيات , وأيضا التدخل المباشر من قبل الصهاريج عامل جيد ايضا , وأشار ان موضوع المخصصات مازال قليل فكمية 100 لتر بالسعر المدعوم قليلة جدا ولاتكفي من يتنقلون بين الريف والمدينة , والسعر الحر مرتفع متمنيا تخفيضه إلى 300 ليرة
  • علي بركات بين أن الأمور متجهة للأفضل مبينا انه يجب الصبر على كل شيء فالبلد في أزمة وحصار اقتصادي , متمنيا في الوقت نفسه ان تعود الأمور كما كانت نحو الأفضل .
  • وبالإنتقال إلى الريف الغربي لحمص رصدت نفحات القلم طابور السيارات المتوقفة بانتظار وصول صهريج البنزين ليمتد رتل السيارات لاكثر من 1 كم وطالت ساعات الإنتظار من ساعات الفجر إلى مابعد منتصف الليل ولكن لم يصل الصهريج , واضطر أصحاب السيارات إما للمبيت في سياراتهم أو طلب سيارات أخرى للعودة إلى منازلهم
  • وبين عدد من المواطنين عبر نفحات القلم أن هذه ليست المرة الاولى التي يتم بها هذا الأمر في منطقة الوادي متمنين أن يتم التعامل مع المنطقة بشكل أفضل .
  • هذا وقامت نفحات القلم بالاتصال بعضو المكتب التنفيذي لقطاع التموين والثروة المعدنية  تمام السباعي للإطلاع على عدم وصول صهريج البنزين إلى منطقة الوادي في الوقت المحدد ليبين أن السبب عدم توفر المادة في وقتها المطلوب مما اضطر لتأخير وصول الصهريج إلى مابعد منتصف ليل الجمعة مبينا في الوقت نفسه أنه سيتم تفادي هذا التأخير مستقبلا .
  • وفي الختام يقول متابعون صبرنا طويلا وكلنا امل بعودة كل الأمور كما كانت قبل هذه الحرب الكونية على سورية .

                                     مكتب حمص والمنطقة الوسطى

                                           أندريه ديب

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *