نفحات القلم - احذروا لعبة الحوت الأزرق ...
الرئيسية بحث  

pen

  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
..لمــاذا نستــغرب اعـلان تحـــالف ملـوك الخلـيج مـع اســرائيل ؟............  || الرئيس الأسد يؤكد للجعفري أهمية النهوض بالعلاقات التاريخية السورية العراقية وتعزيزها  || إنما الحياة مواقف  || لوحات فنية جديدة في معرض الفنان وليد عكاوي في صالة جورج كامل بدمشق  || أبحاث في تأثير الأزمات على الصحافة في كتاب لمانيا سويد  || سورية تشارك في المهرجان الدولي للموسيقا السيمفونية بالجزائر  || عصر الجنون والحقيقة الغائبه..  || مراكز تغذية العقول  || *هذياااااااااااان:  || التصنيع المنزلي لثمار الزيتون الخضراء والسوداء  || بمناسبة الذكرى الخامسة لرحيل الفنان وديع الصافي ،  || مدرسة النهضة الادبية الحديثة تعلن عن مسابقة شعرية  || ‏‎ معرض ديسنت الاول في مدينة حمص يختتم فعالياته  || دراسة سكتلندية تؤكد أن النساء أكثر عرضة لاكتئاب الشتاء  || وفد سورية إلى اجتماع الاتحاد البرلماني الدولي: نرفض محاولات تركيا تسييس ملف المهجرين السوريين  || أحدث صيحات الألوان بموضة خريف وشتاء 2018  || المتحف الوطني السو ري في دمشق يفتح أبوابه من جديد  || سوريا: الاتفاق مع الاردن على إعادة فتح معبر نصيب ابتداءً من يوم غد الاثنين  || من الخاشقجي إلى إدلب - جولة صراعٍ جديدة  || تعديلات على النظام الداخلي لمدارس التعليم الأساسي  || آخر ما نشرنا

مجتمع

احذروا لعبة الحوت الأزرق ...

تاريخ النشر : الأثنين 04 ديسمبر 2017

 

احذروا لعبة الحوت الأزرق ...
الإعلامي عيسى بودراع - الجزائر

خطر يهدد حياة الأطفال أقدم أول أمس السبت طفل يبلغ من العمره 09 سنوات ، تلميذ يدرس في السنة الخامسة من التعليم الابتدائي ، على وضع حد لحياته شنقا داخل حمام البيت ، بواسطة حبل الصقه بأنابيب الماء ، بمدينة عين أولمان التابعة لولاية سطيف الجزائرية ، سببه حسب ما أوردته قناة الشروق نيوز الجزائرية ، لعبة الحوت الأزرق التي تعرف انتشار واسعا على الانترنيت ، ببعض المناطق الجزائرية في الآونة الأخيرة ، ويقصدها الأطفال بكثرة ، إذ يعتبر الطفل المتوقي ثاني ضحية للعبة خطيرة تستهدف أقرانه ، بعد تسجيل أول ضحية بمدينة لا تبعد سوى 08 كيلومترات عن المدينة الثانية التي وقعت فيها الفاجعة أول أمس ، في أقل من شهر، وحذر المختصون في وقت سابق من خطورة تطبيقات تكنولوجيات للألعاب اليكترونية ، موجهة للأطفال بمقاهي الإنترنيت ، يصعب عليهم التحكم فيها ، لما لها من تقنيات يعتمد تشغيلها على مهارات عالية وذكاء خارق لا يضبطهما عقل الطفل ، لذلك تنعكس سلبا على حياته ، وللعبة الحوت الأزرق حسب العارفين بها تطبيقات وتقنيات ، تفرض من مستعمليها القبول بها ، قبل مباشرة اللعب على مراحل ، يبدأ تنفيذها تدريجيا وتظهر لهم هامش من الربح ، وللانتقال من مرحلة إلى أخرى ، تلزمهم تنفيذ بنودها إلى أن تصل بهم لمرحلة طلب استعمال المشنقة ، التي قد تبدوا أمرا بسيطا للطفل ، ينفذها ويستمر اللعب ، إلا أن الأمر يؤدي إلى الموت ، وقد اتخذت السلطات الأمنية المختصة الإجراءات ، للوصول إلى حقائق أخرى قد تحدث في الموضوع للحد من هذه الظاهرة الغريبة التي تعصف بحياة البراءة .

هل تود مشاركة هذا المنشور على مواقع التواصل الاجتماعي ؟


صفحة جديدة 1
 


يمكنك تقييم هذا المنشور بالنقر هنا

المزيد من المشورات في قسم : مجتمع

أكثر المنشورات قراءة
يوجد حاليا, 41112 ضيف/ضيوف يتصفحون الموقع
جميع الحقوق محفوظة@ 2018
Von :Dotcom4Host Deutschland