نفحات القلم - بيان من وزارة الثقافة
الرئيسية بحث  

pen

  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
اخترنا لك حوار النفحات مع المخرج محمد وقاف ---  || إعادة إعمار سورية حقيقة بدأت وتركيز على دور لبنان.. ومؤتمر في بيروت يوم الإثنين  || وزير الصناعة يفتتح معرض بروديكس2018 لتجهيزات وآلات المعامل في مدينة المعارض بمشاركة أكثر 50 شركة  || السياسة والعواطف  || // أنا الجندي //  || انطلاق فعاليات معرض تجهيزات المعامل وتصنيع وبيع خطوط الإنتاج بروديكس2018  || حملة نظافة ضمن فعاليات مهرجان القلعة والوادي.  || من قلعة الحصن ينطلق الإفتتاح الرسمي لمهرجان القلعة والوادي 2018  || حافظ الأسد .. الرجل الذي رفض التوقيع .. فجعل سورية فوق الجميع  || قنابل (إسرائيلية) الصنع في مستودع أسلحة من مخلفات الإرهابيين بريف حماة الجنوبي  || الجمعيات الأهلية والمجتمع المدني.  || *أول كتاب للمبدع الفراتي الصغير عبد الله سراج جراد.  || الجزائري رياض محرز ... ثالث أغلى صفقة في الميركاتو الحالي  || الجــــــــــــــــزائــــــــــــــــــــــر مهرجان تيمقاد الدولي سيكون في 26 من هذا شهر  || هجرتك  || أحوال الطقس  || اجتـماع هلسـنكي : . بين رئيس منتصر ، ورئيـس لا يـزال يلملم جراحه..........  || حماية التراث السوري في ورشة عمل ودورة تدريبية في بيروت  || سورية تشارك بمنتدى ساو باولو للأحزاب والقوى اليسارية والتقدمية في أمريكا اللاتينية والكاريبي  || الرئيس الأسد يستقبل حسين جابري أنصاري كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة  || آخر ما نشرنا

أدب وثقافة وفنون

بيان من وزارة الثقافة

تاريخ النشر : الجمعة 13 أبريل 2018

 


انتشرت على بعض الوسائل الإعلامية وصفحات التواصل الاجتماعي أخبار عن مشاركة وزارة الثقافة السورية في معرض تونس للكتاب في دورته الرابعة والثلاثين، بكتاب ذي طبيعة دينية متطرفة عنوانه "اللهم ارزقني الشهادة".

‎وزارة الثقافة تؤكد إن جميع الأخبار التي تتحدث عن هذه المشاركة عارية عن الصحة، وأن لا علاقة للوزارة بهذا الكتاب من قريب أو بعيد، وتبين ما يلي:
أولاً: منذُ بدايةِ الحرب على سورية لم تُدعَ وزارة الثقافة للمشاركة في معارض الكتاب في الدول العربية كلّها ما عدا معرضي بغداد ومسقط في السنتين الماضيتين، وبالتالي لم تشارك الوزارة في أيِّ معارضٍ خارجية.
ثانياً: الكتاب المذكور ليس من مطبوعات وزارة الثقافة – الهيئة العامة السورية للكتاب، بل هو من مطبوعات دار نشر خاصّة اسمها "دار مكتبي"، ومؤلّف الكتاب هو د. محمد عمر حاجي، والرسوم لإياد عيساوي، وهذه الدار وفق ما هو مُبيّن على مطبوعاتها لها مكاتب في الشارقة والقاهرة ودمشق. وجدير بالذكر أيضا أن الكتاب مطبوع خارج سورية.
ثالثاً: ليس في معرض الكتاب المذكور جناح يمثل الدولة السورية، وإنما هناك حوالي خمسة وعشرين جناحا تمثل دور نشر سورية خاصة، وما أغلق هو جناح واحد فقط (الجناح الذي عرض الكتاب المشار إليه آنفا).
رابعاً: لا علاقة لوزارة الثقافة بمنح الموافقات على طباعة أيِّ كتابٍ يعود لدور النشر الخاصّة، وعلى تلك الدور أن تحصل على موافقة وزارة الإعلام السوريّة أصولاً فيما لو أرادت طباعة العمل داخل الجغرافية السوريّة.
سادساً: نعتقد أن المقصود من إثارة هذه الأكاذيب في يوم الكتاب السّوري حيث افتتحنا معرض شهر الكتاب البارحة 10/4/2018 في مختلف مديريات الثقافة وفي جامعة دمشق، هو تشويه دور وزارة الثقافة الإنساني العلماني العروبي.
وفي الختام تتوجه الوزارة برجاء إلى السادة الإعلاميين بتوخي الدقة لدى نشر أي خبر من هذا النوع ويتعلق بوزارة الثقافة.

المكتب الصحفي لوزارة الثقافة السورية

هل تود مشاركة هذا المنشور على مواقع التواصل الاجتماعي ؟


صفحة جديدة 1
 


يمكنك تقييم هذا المنشور بالنقر هنا

المزيد من المشورات في قسم : أدب وثقافة وفنون

..أكثر المنشورات قراءة في أدب وثقافة وفنون

الأنف والشخصية

3969 قراءة

أكثر المنشورات قراءة
يوجد حاليا, 41107 ضيف/ضيوف يتصفحون الموقع
جميع الحقوق محفوظة@ 2018
Von :Dotcom4Host Deutschland