نفحات القلم - إدانات للعدوان الثلاثي على سورية
الرئيسية بحث  

pen

  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
  • 4ew
رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين... || الإفتراق || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل.......... || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين! || فضيحة في جوجل || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة ||
اخترنا لك رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || رئيس الحكومة : ماضون في تحسين معيشة المواطنين وزيادة الرواتب  || وفد اقتصادي ايراني في غرفة تجارة دمشق  || أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين...  || الإفتراق  || الجزائر تدين "بقوة" الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا بمدينة الأهواز الإيرانية  || عــــلاقــتنا مـــع روســــيا الاتحــــادية وعــــلاقة روســيا مــع اســرائيل..........  || وصول أكثر من 10 آلاف مغربي عن طريق الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا  || الذباب يدرّ الملايين على شقيقين بريطانيين!  || فضيحة في جوجل  || سروجي وصباهي يحرزان ميداليتين ذهبيتين  || اتصال هاتفي بين الرئيسين الأسد وبوتين  || انطلاق فعاليات مهرجان الإعلام السوري الثاني  || أردوغان في ورطة .. ويطلب النجدة وربما الإسعاف  || الاحوال الجوية خلال الايام القليلة القادمة  || أسيرٌ.. في متاهات شجوني  || الاتحاد العربي في كوبا ينظم ندوة إعلامية تضامنية مع سورية  || الاعتدال الخريفي  || وفاق سطيف الجزائري تعادل مع الوداد البيضاوي المغربي... ويتأهل إلى المربع الذهبي  || التدمير الاقتصادي و إدعاءات الإنسانية الزائفة  || ازالة شعر الوجه نهائياً بطرق طبيعية  || آخر ما نشرنا

عربي ودولي

إدانات للعدوان الثلاثي على سورية

تاريخ النشر : السبت 14 أبريل 2018


في العدوان على سورية
صدر عن الدكتور زياد حافظ أمين عام المؤتمر القومي العربي البيان التالي:
أن العدوان الثلاثي بقيادة الولاية المتحدة ومعها كل من الدول المستعمرة قديما أي المملكة المتحدة وفرنسا يذكّرنا بالعدوان الثلاثي على مصر عام 1956 مع إحلال الكيان الصهيوني الأكبر مكان الكيان الصهيوني الأصغر.
جاء ذلك العدوان في سياق تحوّلات مفصلية في الميدان السوري حيث تمّ إفشال نتائج العدوان الكوني على سورية المستمر منذ أكثر من سبع سنوات وعلى يد جماعات التعصّب والغلو والتوحّش المموّله من تلك الدول ومن دول الرجعية العربية. كما جاء العداون بذريعة ملفّقة حول استعمال السلاح الكيمائي ضد المدنيين في مدينة دوما رغم غياب أي دليل على ذلك ورغم غياب أي تحقيق في ذلك الموضوع وحتى الإرادة في التحقيق. فمن الواضح أن ذريعة "الكيمايئ" ليست إلاّ ذلك لتغطية الفشل الذريع للحرب الكونية على سورية. لذلك كان العدوان، إضافة أنه غير أخلاقي، عدوانا فاقدا للشرعية الدولية وحتى شرعية الدول المعتدية حيث تمّ الاعتداء على دولة صاحبة سيادة ودولة مؤسسة للأمم المتحدة.
بناء على ذلك فإن العدوان يستدعي الملاحظات والمواقف والإجراءات التالية:
أولا- إدانة العدوان بشدّة والوقوف إلى جانب سورية قيادة وشعبا ودولة وخاصة مع القواّت المسلّحة التي لولا صمودها وإنجازاتها الميدانية لتحقّقت أهداف العدوان الكوني على سورية.
ثانيا- إدانة الدول العربية التي أيّدت العدوان على سورية معبّرة عن عدائها للعروبة وولائها للكيان الصهيوني.
ثالثا- إن الردّ السياسي الفعّال على العدوان هو استمرار الدولة السورية في مسيرتها لاستعادة سيادتها على كافة التراب السوري والقضاء على ما تبقّى من جماعات التعصّب والغلو والتوحّش. كما أن الردّ السياسي يكمن في المزيد من التمسّك بثوابت سورية وخاصة في خيار مقاومة المشروع الصهيوأميركي الذي تعاونه الرجعية العربية
رابعا- يحق للدولة السورية اتحاذ كافة التدابير التي تراها مناسبة لملاحقة قانونية لمرتكبي ذلك العدوان.
أما على الصعيد العمل الشعبي فإننا ندعو كافة الهيئات الشعبية العربية كالمؤتمر القومي العربي والمؤتمر القومي الاسلامي والمؤتمر العربي للأحزاب والهئية الشعبية للعمل النقابي وكافة المنتديات والجمعيات العربية إلى تنظيم حملات مقاطعة الشركات التابعة لدول العدوان ومنعها من العمل في مختلف أقطار الوطن العربي. كما ندعو أيضا إلى مقاطعة البضائع الأميركية والفرنسية والبريطانية.
كما ندعو هذه الهيئات الشعبية تنظيم حملات تعبئة للتعبير عن الغضب عبر وسائل التواصل الاجتماعي وصولا إلى تظاهرات شعبية مندّدة بالعدوان. وهذه الجماهير مدعوة للضغط على حكوماتها لاتخاذ مواقف تُعاقب دول العدوان عبر تجميد أو تعليق كافة الاتفاقات التجارية والاقتصادية والأمنية.
كما ندعو اتحاد المحامين العرب وكافة الهيئات القانونية في مختلف الأقطار العربية إلى درس سبل الملاحقة القانونية الشخصية لمسؤولي العداون وذلك على مستوى المحافل الدولية كاالمحكمة الدولية وكالمحكمة الجنائية الدولية لارتكابهم جرائم عدوان وضد الانسانية خاصة وأن سورية لم تكن معتدية على تلك الدول للتذرّع بالدفاع عن أمنها القومي. فهو عداون سافر نابع عن حقد وليس عن حق.
كما ندعو تلك الهيئات القانونية الاتصال مع نظيراتها في كل من دول العدوان للملاحقة القانونية في تلك البلاد خاصة وأن القيادات الحكومية فيها خالفت صراحة نصّ القوانين المعمول بها.
كما ندعو عبر هذه الهيئات الشعبية المشتركة اتحاد البرلمانيين العرب لاتخاذ موقف مندّد بالعداون.
وفي الختام نؤكّد أن ذلك العدوان لن يثنينا عن الاستمرار في مسيرتنا الطويلة في مقاومة المشروع الصهيوأميركي والتمسّك بثوابتنا وخياراتنا الوطنية والقومية.

==
رابطة علماء اليمن: نعلن تضامننا الكامل مع الشعب السوري ووقوفنا إلى جانبه في محنته

رابطة علماء اليمن: نرفض بشكل قاطع التدخل في الشؤون العربية والإسلامية من قبل دول الاستكبار العالمي

رابطة علماء اليمن: موقف أمريكا وحلفائها من قضية فلسطين ومظلومية اليمن يعد أقوى برهانٍ على استكبارها وإرهابها

رابطة علماء اليمن: ندعو الشعوب إلى الخروج الجماهيري للتعبير عن موقفها الحر والرافض للتآمر على الأمة

رابطة علماء اليمن: نؤكد على حق الشعب والجيش السوري في الرد والتصدي لهذا العدوان كحق شرعي وإنساني مكفول

=
الجبهة الشعبية العربية للوحدة
================
لم يكن العدوان الثلاثي الجديد بقيادة امريكا وبريطانيا وفرنسا علي الجمهورية العربية السورية فجر اليوم السبت مفاجئا للكثيرين ، فمن الطبيعي انه حينما تفشل داعش وأخواتها في تحقيق أهداف الاستعمار الأمريكي والاحتلال الصهيوني في حربها بالوكالة علي سورية منذ 7 سنوات ، من الطبيعي أن تقوم القوي الاستعمارية وعلي رأسها امريكا وذيليها البريطاني والفرنسي بعمليات إسناد لها لعل وعسى تحقق بعضا من أحلامها الضائعة واوهامها في تركيع سورية لمغادرة ساحة الشرف والمجد لرفضها الاستسلام لمفاوضات السلام الأمريكي الصهيوني الذي تريد امريكا والصهيونية فرضه بالقوة وتحت الإذعان .
ومثلما كانت نكبة فلسطين عام 1948 نكبة للأمة العربية كلها ولم تكن نكبة لفلسطين وحدها ، وكذلك كانت نكبة العراق عام 2003 نكبة للأمة العربية كلها وتلتها نكبة ليبيا عام 2011 كذلك .
فإن العدوان الثلاثي الأخير ومن قبله الحرب الهمجية الإرهابية علي سورية منذ عام 2011 حتي اليوم ليس عدوانا علي سورية وحدها بل عدوان سافر علي الأمة العربية بأسرها .
ولأن الحكام العرب أنقسموا بين منبطح ومتامر وعميل فلم تعد هناك جدوي من مخاطبتهم .
لذلك فإن الجبهة الشعبية العربية للوحدة تدعو جماهير شعبنا العربي الواحد من المحيط الي الخليج وفي طليعته احراره وشرفائه للتظاهر في ساحات عواصم الأمة طلبا للوحدة العربية واجبارا للحكام علي ضرورة السعي الفوري نحو تحقيقها ، فبعيدا عن الوحدة سوف تبقي سماوات الأمة العربية منتهكة وأرضها مستباحة وشعبها ذليل.
وعاش صمود الجمهورية العربية السورية شعبا وجيشا وقيادة ولا نامت أعين الخونة والعملاء .
علاء أبوزيد
الأمين العام
للجبهة الشعبية العربية للوحدة
القاهرة 14 أبريل 2018
=
الشبكة الديمقراطية المغربية للتضامن مع الشعوب تدين العدوان الإمبريالي الغربي على سوريا، وتدعو لوقفة احتجاجية يومه السبت 14 أبريل على الساعة السادسة والنصف مساء أمام مبنى البرلمان بالرباط.

شرعت صباح هذا اليوم، السبت 14 أبريل 2018، كل من الوﻻيات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا، في تنفيذ ضربات صاروخية على سوريا لم تتضح بعد نتائجها. ويتم هذا العدوان في تحد سافر للشرعية الدولية، و احتقار للمنتظم الدولي وهيئة الأمم المتحدة بشكل خاص، وذلك أياما بعد هجوم جوي نفذه سلاح العدو الصهيوني على الأراضي السورية .
إن الشبكة الديمقراطية المغربية للتضامن مع الشعوب، اذ تعبر عن تضامنها مع الشعب السوري تعلن ما يلي:
1/إدانتها، وبأقوى العبارات، لهذا العدوان الإمبريالي الغربي الذي يتكامل مع اﻻعتداءات الصهيونية المتكررة على سيادة سوريا، والذي يهدف في حقيقة الأمر إلى تعديل موازين القوى على الأرض لصالح الإمبريالية الغربية والصهيونية قبل أي تسوية سياسية متفاوض حولها بين القوى الدولية والإقليمية المعنية.
2/تدعو مختلف القوى الديمقراطية والمحبة للسلام إلى العمل على خلق تحرك شعبي تضامني مع الشعب السوري من أجل حقه في تقرير مصيره السياسي والعيش في سﻻم ووحدة أراضيه، وضد تقسيم سوريا واستباحة سيادتها.
3/تطالب الأمم المتحدة والمنتظم الدولي بتحمل مسؤولياتهما في حماية سيادة سوريا وتجنيب المنطقة لحرب مدمرة قد تسببها الغطرسة الصهيونية واﻻمبريالية الغربية واﻻمريكية على الخصوص.
4/ تدعو إلى التعبئة والمشاركة بقوة في وقفة احتجاجية على هذا العدوان الإجرامي مساء هذا اليوم على الساعة السادسة والنصف أمام مبنى البرلمان بالرباط.
الرباط في 14 ابريل 2018.

==
هيئة تحرير موقع التجمع العربي والاسلامي لدعم خيار المقاومة

التاريخ يعيد نفسه، في المرة الاولى مأساة وفي الثانية ملهاة.

عدوان ثلاثي عام 1956 على مصر بذريعة تأميم قناة السويس واستعادة سيادتها على ثرواتها، أطلق العدوان مفاعيل نوعية في كل اتجاهات، وحرك الامة من اقصاها الى اقصاها، وهبّت سورية لمشاركة مصر شرف التصدي للعدوان الامبريالي الغاشم، فسجّلت دمشق قيمتها الثورية التاريخية، واطلقت إذاعتها: “هنا القاهرة من دمشق”، وتقدّم البطل السوري جول جمّال واقتحم بقاربه واحدةً من أهم البوارج الفرنسية ودمرها مسجّلا فعلا بطولياً استثنائيا بينما نسفت المقاومة السورية خطوط التابلاين وأوقف ضخ النفط، وماجت شوارع العرب من شرقها الى غربها بالتظاهرات المطالبة بالردّ والثأر، ووقفت الامة برمّتها الى جانب مصر الثورة، فصارت المناسبة محطّة تاريخية غيّرت ما بعدها، وقررت أن الاستعمار بدوله الامبريالية القديمة قد ولّت الى غير عودة، وصعد الثنائي الدولي بمفاعيل حرب السويس.

سورية اليوم ودمشق العرب، وبعد اكثر من سبع سنوات من حرب عالمية عظمى معها وعليها، وبعد خسمين سنة من حرب متّصلة تستهدف فيها دمشق، تعرّضت لعدوان غاشم وثلاثي، فرنسي بريطاني امريكي.

في ميزان القوى والاسباب ومفاعيل العدوان الثلاثي يحسب، وسيُقال الكثير، وفي دلالاته وما سينتج عنه، يبقى أمر واحد غائب ومطلوب حضوره هو الامة وشعوبها الحرة ونهضتها، ليس دفاعا عن دمشق، فالثابت أن لها رجالا ونساءً وشعبا أبديّاً وجيشا أسطورياً، ولها حلفاء أهم وأقوى وأفعل وأكثر يقينيّة وجدية وحسماً مما كان لمصر الثورة في العدوان الثلاثي السابق.

والحق يقال إن نهضت الشعوب وتصدّت وحاصرت سفارات الدول المعتدية وطردت السفير الاسرائيلي، وبدأت تصفية المصالح الامريكية الفرنسية البريطانية وادواتها ونظمها أو لم تنهض، سيصير تاريخ هذا العدوان لحظةً فاصلةً في ازمنة دمشق والعرب والمسلمين بل والعالم.

النار بالنار والحديد بالحديد، والعدوان يستوجب ردا لاجما فالطيش الامريكي الاوروبي، وهمجية قيادات العدوان لا ترتدع بالكلام وبالخطابات الرنانة، فحروب الدبلوماسية والاعلام اخذت مكانها والدفاع عن الحق وكشف الزيف تمّ على ما يمكن إتمامه..

الصواريخ بالصواريخ، والطائرات بالطائرات، والبادئ أظلم..

هذه “إسرائيل” القاعدة الثابتة وحاملة الطائرات الاكبر العاملة في صالح امريكا وهيمنتها وحلفها، وهذه هي القواعد الامريكية في سورية وعموم المنطقة، وتلك هي مصالح الفرنسيين والبريطانيين وحلفائهم ولا يكفي القول والعمل أنّا مستمرون في قصف  أعمار القوى والجماعات الارهابية التي يوظفها المعتدون وحلفائهم…

هل سيرد حلف المقاومة؟ وكيف؟؟

له امكانات الرد وطرائقه واسلحته فلا بدّ ان يرد، ويجب ان يرد، فقد طفح الكيل وزاد العدو الهمجي من همجيته ودمشق استهدفت.

ننتظر أيام عزّ عربية وسورية وروسية وايرانية، وستبقى عيوننا مصوّبة الى القدس والى فلسطين كما الى كل القواعد الامريكية والمصالح الاوروبية.

حلف المقاومة صاعد وينتصر، والعدوان محاولة بائسة ويائسة لكسره ومن لم يكسر في السنوات الخمسين الاخيرة من الحروب الكبرى وفي ثمانية سنوات من حرب مدمرة وعاصفة في سورية لن تكسره عملية عسكرية تقصف فيها المواقع عن بعد.

 

هل تود مشاركة هذا المنشور على مواقع التواصل الاجتماعي ؟


صفحة جديدة 1
 


يمكنك تقييم هذا المنشور بالنقر هنا

المزيد من المشورات في قسم : عربي ودولي

أكثر المنشورات قراءة
يوجد حاليا, 84836 ضيف/ضيوف يتصفحون الموقع
جميع الحقوق محفوظة@ 2018
Von :Dotcom4Host Deutschland