آخر الأخبار

أوغاريت ..تدهشنا في صناعة فخارها وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين…

 

قدمت لنا مكتشفات أوغاريت /راس الشمرة/مجموعات كبيرة من القطع الفخارية المتنوعة الأشكال والأحجام والأنواع.. هذه المكتشفات الحديثة لعبت دوراً كبيراً في قراءة عصر البرونز الحديث الواقع بين /1400-1200/قبل الميلاد..

 

ومكانتها كمركز تجاري عالمي هام في حوض البحر الأبيض المتوسط…

لقد كانت أوغاريت تنتج جرار التخزين التي تستخدم لحفظ ونقل الزيوت والخمور ..وكانت تستورد ما ينقصها من أنواع أخرى من قبرص وجزر اليونان وبلاد الأناضول …وقد تميز الفخار الأوغاريتي المحلي بزخارفه الخارجية المتقنة مع وجود بعض العيوب نتيجة احتواء الصلصال على نسبة من المعادن التي لم يستطع الصانع الأوغاريتي في بعض الأحيان التغلب عليها ويظهر جمال هذه الأدوات في الكؤوس والأباريق بشكل خاص..

وتعد القدور الفخارية الأكثر شعبية واستعمالاً في أوغاريت ..صنعها الحرفي بطرائق مختلفة ..وكانت بشكل عام تتميز بقعر مستدير وفتحة واسعة..مع وجود عروتين شاقوليتين..وقد شغف أهالي أوغاريت بالفخاريات الآتية من قبرص وبحر إيجة مما دفع الحرفي الأوغاريتي الى تقليدها وخاصة في صناعة كؤوس الفخار والحليب وطاسات الماء وفي الكاسات نصف الكروية المزينة تزييناً

هندسياً جميلاً .. يميزها مختص الفخار من خشونتها ..مع الأشارة إلى أن الحرفي الأوغاريتي أبدع أشكالاً جديدة متميزة أصيلة من خلال صنعه للجرار الكبيرة ذات أنماط كنعانية سورية اصيلة ..وهذا ما دفع علماء الأثار إلى الإشارة يقوة الى المدرسة الأوغاريتية في صناعة الفخار والأواني الخزفية المستوحاة من الميثولوجيا السورية القديمة..

أوغاريت التي أدهشت مكتشفاتها العالم..واليوم تدهشنا في صناعة الفخار وإزدهارها وإبداع حرفيها المتميزين…

 

عاشق أوغاريت..غسّان القيّم..

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله